الطاقة الذرية الأردنية تؤكد إنخراط شركة "روس آتوم" بمشروع المحطة النووية الأردنية

الطاقة الذرية الأردنية تؤكد إنخراط شركة "روس آتوم" بمشروع المحطة النووية الأردنية


أكدت هيئة الطاقة الذرية الأردنية اليوم الأربعاء على أن ما تردد حول دراسة شركة " روس آتوم " الروسية أمر التراجع عن الإستثمار بمشروع المحطة النووية الأردنية ، الذى يعد أحد المشروعات الإستراتيجية التى سوف تستمر مع الأجيال المقبلة ولأكثر من 60 عام ليس لها اساس من الصحة واكدت على إنخراطها بالمشروع.

وقد أوضحت الهيئة خلال بيانها اليوم بأن " روس آتوم الروسية " قد ولت إهتمامها بكافة جوانب مشروع المحطة النووية الأردنية الفنية والمالية منذ إنطلاقه حتى الآن ، مؤكدة على أن المفاوضات مع الجهات المعنية حول المحطة النووية مازالت مستمرة مع الطرف الروسى ، بهدف توقيع أفضل الشروط التمويلية التى تصب بالمصلحة الأردنية ، علماً بأن المشروع مازال بمرحلة ما قبل الإستثمار المالى لبناء مشروع المحطة النووية .

وقد أضافت الهيئة خلال بيانها بأن القرار النهائى سوف يتخذ بما يتوافق مع المصلحة الوطنية دون أن يكبد الخزينة أى تكاليف زيادة عن المديونية مهما تكلف الأمر ، خاصة فى ظل بدء البرنامج النووى الأردنى بإيجاد بدائل منافسة إقتصادياً لمصادر الطاقة الحالية ، وقد بدءت الهيئة بالفعل فى دراسة كافة البدائل المتاحة لإستخدام تكنولوجيا نووية مجربة و بسعر إنتاج كهرباء منافس إقتصادياً وبصورة مستمرة ، بالتزامن مع إجراء مفاوضات مستمرة مع الطرف الروسى بالتنسيق مع كافة الجهات المعنية بناءاً على تعليمات مجلس الوزراء الأردنى وذلك بهدف التوصل لأفضل الحلول التمويلية

تعليقات 0