حقوق الإنسان بالبحرين الخلاف مع قطر ليس له علاقة بحقوق الإنسان

حقوق الإنسان بالبحرين الخلاف مع قطر ليس له علاقة بحقوق الإنسان


أعلن مجلس مفوضى المؤسسة الوطنية لحقوق الإنسان بمملكة البحرين خلال إجتماعه الإعتيادى الثانى المنعقد بمساء اليوم الخميس بمقر المؤسسة الوطنية بضاحية السيف برئاسة سعيد بن محمد الفيحانى رئيس المؤسسة ، بأن الخلاف مع دولة قطر بالفترة الجارية خلاف سياسى وأمنى ولا يمت بصلة لحقوق الإنسان ، وأن مساعى مملكة البحرين من خلال الإجراءات التى إتخذتها تجاه خلافها مع قطر تضمنت ضمان إستقرار أمنها الوطنى والحفاظ عليه ، وأن هذا حق سيادى موثق أيدته الإتفاقيات الدولية والقرارات الأممية المتصلة بهذا الشأن .

بينما امتدح المجلس خلال إجتماعهم توجيهات العاهل البحرينى ومراعاته للحالات الإنسانية للأسر المشتركة البحرينية القطرية ، من خلال تخصيص خط ساخن بإشراف من وزارة الداخلية لإستقبال الحالات الإنسانية والعمل على مساعدتهم على الفور ، وذلك من منطلق إيمان مملكة البحريين بالترابط الأسرى بين أبناء دول مجلس تعاون الخليج و ترابطهم مع الشعب القطرى الشقيق كإمتداد طبيعى لإخوانه بالبحرين .

وبسياق آخر أكد مجلس المفوضيين على العلاقات التاريخية الوطيدة التى تجمع دول الخليج ، مشيراً إلى أهمية عدم إستغلال أزمة قطع العلاقات الدبلوماسية مع قطر من قبل المملكة العربية السعودية و مملكة البحرين و دولة الإمارات العربية و جمهورية مصر العربية لتدشين الفتن ونشر الأكاذيب ، مشيراً إلى أن هناك عدد من المؤسسات الرسمية ووسائل الإعلام بقطر قد إستغلت أزمة المقاطعة وأعلنت بأن القرارات السيادية التى إتخذتها الدول المقاطعة عبارة عن حصار يتعارض مع حقوق الإنسان ، دون الأخذ فى الإعتبار حقوق وحريات المواطنيين القاطنيين على أراضى الدول المقاطعة .


تعليقات 0