الرئيس الفلسطينى يصدر قراراً رئاسياً بتحويل القصر الرئاسي الى مكتبة وطنية

الرئيس الفلسطينى يصدر قراراً رئاسياً بتحويل القصر الرئاسي الى مكتبة وطنية

صرح وزير الثقافة الفلسطينى " إيهاب بسيسو " اليوم الأحد بأن الرئيس الفلسطينى قد أقر بتحويل قصر سردا المخصص لإقامته وإستقبال الوفود الأجنبية لمكتبة وطنية فلسطينية ستعد الأولى من نوعها .

وقد أوضح رئيس المجلس الإقتصادى الفلسطينى للتنمية والإعمار " محمد إشتية " الذى أشرف على بناء القصر ، بأن قرار الرئيس الفلسطينى تجاه تحويل مبنى قصر الضيافة فى سردا لمكتبة وطنية يستهدف إفادة الجمهور ، مشيراً إلى أن مساحة القصر تبلغ 4 آلاف و 700 متر مربع بقرية سردا بشمال رام الله بالضفة الغربية ، فضلاً عن تخصيص حوالى 27 ألف متر مربع من الأراضى لتلبية إحتياجاته ، وقد تم الإعلان عن بدء العمل به منذ 5 سنوات بهدف أن يكون مقر لإقامة الرئيس الفلسطينى و محل لإستقبال الوفود الأجنبية الرسمية .

وقد أضاف وزير الثقافة الفلسطينى خلال تصريحاته لوكالة فرانس برس بأن عباس قد أصدر مرسوم رئاسى واضح تجاه تحويل القصر الرئاسى لمكتبة ، وإنه من المرتقب الإعلان عن باقى التفاصيل غداً الإثنين بالمؤتمر الصحفى المقرر إنعقاده ، مؤكداً على أن هذا القرار يعد خطوة إستراتيجية وتاريخية تصب بمصلحة الثقافة الفلسطينية ، وأخيراً أشار " بسيسو " إلى أن العمل على تنفيذ هذا القرار قد بدء من أشهر حيث تم إعداد التصورات اللازمة والإنشاءات التى تتناسب مع تنفيذ القرار الرئاسى ، وتحويل إستخدامات القصر الضيافى لمكتبة وطنية فريدة من نوعها بفلسطين .

تعليقات 0