إقتصادية النواب: مليار جنية سنوياً لتدريب الموظفين بالجهاز الإداري للدولة

إقتصادية النواب: مليار جنية سنوياً لتدريب الموظفين بالجهاز الإداري للدولة

قام النائب عمرو غلاب، رئيس لجنة الشئون الاقتصادية بمجلس النواب، بمطالبة الدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط والمتابعة، بعمل برامج خاصة تختص بتدريب العاملين بالجهاز الإداري للدولة وتنمية قدراتهم ومهاراتهم، ووضع هذه البرامج على رأس اهتمامات وزارة التخطيط والمتابعة.

وأكد غلاب على تصريحات الوزيرة في وقت سابق بتخصيص مليار جنية سنوياً لصالح تدريب العاملين بالجهاز الإداري، وشدد على الوزارة بعدم سد عجز الموازنة من مخصصات التدريب، وأشار إلى أن المنظمات الحكومية في مختلف الدول المتقدمة تعمل على تدريب موظفيها وتطوير قدراتهم بشكل مستمر، ولا تقوم تلك المنظمات الحكومية بالاعتماد على التعليم فقط قبل تعيين الموظف لديها.

وأشار رئيس لجنة الشئون الاقتصادية، إلى أن قوة العمل الجيدة لا تتحقق بالتعليم فقط، ولكنها مرتبطة بشكل مباشر وحاسم على تدريب الموظفين والعاملين بشكل مستمر، ووضح على أن المبالغ التي تنفق لصالح التدريب لا تقل أهمية عن المبالغ التي تنفق في التعليم، وأعطى غلاب أمثلة بدولة بريطانيا التي تعتبر الإنفاق على تدريب الموظفين والعاملين استثماراً للدولة وليس مصرفاً، وأيضاً الولايات المتحدة الأمريكية التي تنفق 200 مليار دولار سنوياً على تدريب الموظفين والعاملين.

وأكد غلاب على أن مصر تمتلك 6.4 مليون موظف يعتبرون عبء على الدولة ما لم يتم تدريبهم بشكل صحيح وتطوير قدراتهم ومهارتهم وسلوكياتهم، وأشار إلى أن برامج التدريب للعاملين والموظفين بالجهاز الإداري للدولة لا يحتاج إلى قوانين وتشريعات من مجلس النواب، وإنما يحتاج لقيادات إدارية تتمتع بقدرات سلوكية وفكرية لوضع برامج شاملة لعملية الإصلاح الإداري للدولة، مع ضرورة توفير المصادر التمويلية اللازمة لتنفيذ هذه البرامج.

تعليقات 0