الحريرى ينفى مشاركة حزب الله فى معركة الجرود ويؤكد الجيش اللبنانى يخوضها منفرداً

الحريرى ينفى مشاركة حزب الله فى معركة الجرود ويؤكد الجيش اللبنانى يخوضها منفرداً

صرح رئيس الحكومة اللبنانية " سعد الحريرى " اليوم الأربعاء بأن الجيش اللبنانى يواصل عمليته العسكرية " فجر الجرود " التى شنها ضد تنظيم داعش الإرهابى شرقى البلاد بمفرده ، مشيراً إلى أن ما تردد حول تنسيق الجيش اللبنانى مع حزب الله خلال حربه ضد التنظيم الإرهابى ، وأن الحكومة بكامل عناصرها تدعم الجيش اللبنانى المكلف بحماية لبنان خلال معركته الوطنية التى تستهدف تحقيق حرية وإستقرار لبنان .

وقد أوضح " الحريرى " خلال كلمته بعد ظهر اليوم بثكنة رأس بعلبك بأن الجيش اللبنانى يخوض معركته ضد التنظيم الإرهابى بمفرده دون أى دعم من أى جهة ، وأن الحكومة اللبنانية لم تتأخد قراراها النهائى تجاه مشاركة حزب الله بمعارك سوريا و لكن الجيش اللبنانى حالياً حريص على حماية حدوده للحفاظ على إستقرار وآمان لبنان ، وقد أشار رئيس الوزراء اللبنانى إلى أن الإرهابيون يزعمون إنتسابهم للإسلام والمسلمين ولكنهم لا يمتوا بأى صلة للإسلام لأن دين الإسلام دين حب وسلام وليس دين قتل وإجرام .

وأخيراً أكد " الحريرى " على أن رئيس الجمهورية ورئيس مجلس النواب والحكومة و الشعب اللبنانى يدعمون الجيش اللبنانى ، موضحاً بأن أساس معركة الجيش اللبنانى هو المدفعية وأن قرار الحكومة تجاه موضوع عرسال يستهدف حماية الأراضى اللبنانية ، ومن الجدير بالذكر أن الجيش اللبنانى قد بدء معركته " فجر الجرود العسكرية " ضد التنظيم الإرهابى برأس بعلبك والقاع والفاكهة شرقى البلاد بصباح السبت الماضى .

تعليقات 0