الامن العام اللبنانى يعلن استخراج 6 جثث يعتقد انهم الجنود الذين خطعهم داعش

الامن العام اللبنانى يعلن استخراج 6 جثث يعتقد انهم الجنود الذين خطعهم داعش

قام المدير العام للأمن العام اللبنانى " اللواء عباس إبراهيم " اليوم الأحد بزيارة خيمة أهالى العسكريين اللبنانيين المخطوفين بساحة رياض الصلح ، مصرحاً خلال لقائه بهم بأن الأجهزة الأمنية من عناصر الجيش اللبنانى والأمن العام قد قاموا بإستخراج رفاة 6 جثث و من المتوقع أن يصل العدد لـ 8 جثث يعتقد إنها للجنود المختطفين ولكنه غير متأكد .

وبذات السياق أعلن موقع النشرة اللبنانى عن تواصل الرئيس اللبنانى " العماد ميشال عون " مع أمين عام حزب الله اللبنانى " حسن نصر الله " هاتفياً اليوم الأحد ، لبحث ملف العسكريين المخطوفين لدى التنظيم الإرهابى خاصة بعد الإتفاق على أهمية كشف مصير العسكريين المخطوفين بفجر اليوم ، وقد أوضحت المصادر للموقع بإنه تم الإتفاق على التعاون حول هذا الشأن ، خاصة فى ظل إقرار مقاتلى التنظيم الإرهابى الإستسلام لقوات حزب الله بعد التطورات العسكرية الآخيرة .

وبالمقابل صرح اللواء عباس إبراهيم بأن لديه معلومات حول إستشهاد العسكريين المخطوفين منذ عام 2014 ولكن لا يوجد تأكيد على ذلك ، موضحاً بأن عناصر تنظيم داعش الإرهابى الذين قاموا بالإستسلام للأجهزة اللبنانية قد أفصحوا عن مكان العسكريين الذين تم العثور عليهم مؤكدين على أن هناك 8 من الجنود المختطفين قد وافتهم المنية بالفعل ، ومن المرتقب ظهور نتائج إختبار الحمض النووى لرفاف الجثث الذى تم العثور عليها للتأكد من هوياتهم و الفصل بالشكوك القائمة .

تعليقات 0