التخطي إلى المحتوى الرئيسي

عاجل: نجاة وزير الدفاع العراقي من الاغتيال

عاجل: نجاة وزير الدفاع العراقي من الاغتيال
عاجل: نجاة وزير الدفاع العراقي من الاغتيال
أكدت وزارة الدفاع العراقية في بيان رسمي أن وزير الدفاع الدكتور خالد العبيدي قد تعرض إلى محاولة اغتيال فاشلة وذلك أثناء جولة تفقدية كان يقوم بها، داخل قطاع عمليات نينوى العسكري وكان يرافقه في جولته التفقدية عدد من كبار الضباط بوزارة الدفاع العراقية، حيث تعرض الموكب الرسمي الذي يضم الوزير إلى إطلاق نار بشكل مكثف ومباشر.

وأضافت الوزارة أن محاولة الاغتيال تمت من خلال إطلاق قذائف هاون على موكب وزير الدفاع الدكتور خالد العبيدي، وذلك خلال تفقده عدد من القطاعات العسكرية وقد تم إطلاق القذائف بالقرب من قرية إمام غربي التي تقع ما بين قاعدة القيارة وبين منطقة أجحلة، وعقب إطلاق تلك القذائف تجاه موكب الوزير قامت قوات حماية الرتل (الموكب العسكري) بالرد على المصادر التي انطلقت منها النيران، وتطور الأمر إلى اشتباك بين الطرفين ولم يسفر الحادث عن وقوع أية إصابات في صفوف أي من أفراد الموكب الرسمي لوزير الدفاع.

جدير بالذكر أن العراق يشهد حاليا واحدة من أخطر وأعنف الأزمات السياسية التي مر بها في تاريخه منذ سقوط نظام صدام حسين، وهي تبادل الاتهام بالفساد بين جبهة يقودها وزير الدفاع الدكتور خالد العبيدي ويدعمها رئيس الجمهورية العراقي، وبين جبهة أخرى يقودها رئيس البرلمان العراقي ويدعمها عدد من الأحزاب السياسية والتي وصلت إلى حد قيام وزير الدفاع بتقديم بلاغ رسمي يتهم فيه رئيس البرلمان وعدد من كبار مسئولي الدولة بالفساد وهو ما تسبب في صدور قرار من المدعي العام العراقي ورئيس الجمهورية بمنع جميع من ورد أسمائهم في بلاغ وزير الدفاع من السفر ولو حتى لمهمات رسمية خارج الاراضي العراقية، وفي نفس الوقت بدأت بوادر استعداد برلماني من سحب الثقة من الحكومة العراقية الحالية وعزل الرئيس العراقي فؤاد معصوم من أجل تجريد وزير الدفاع من منصبه ومن كبار مؤيديه وداعميه.

تعليقات