الرئيسية / أخبار عربية / من هو الفيلسوف عمر الخيام الذي يحتفل جوجل بميلاده 971

من هو الفيلسوف عمر الخيام الذي يحتفل جوجل بميلاده 971

من هو الفيلسوف عمر الخيام الذي يحتفل جوجل بميلاده الذي ولد في بتاريح اليوم الثامن عشر من مايو عام 1048م.

الفيلسوف عمر الخيام

عمر الخيام هو عالم وفيلسوف وشاعر فارسي، ويرى البعض إلى أنه يعود إلى أصول عربية، ووُلِدَ في مدينة نيسابور بخراسان في إيران عام 1038 ميلاديا وتوفي فيها عام 1124 ميلاديا، وتخصَّص في الرياضيات، وعلم الفلك، واللغة، والفقه، والتاريخ.

ويعتبر عمر الخيام هو أوّل من اخترع طريقة حساب المثلثات ومعادلات جبرية من الدرجة الثالثة بواسطة قطع المخروط وهو صاحب الرباعيات الشهيرة التي تحمل اسمه “رباعيات عمر الخيام”.

جوجل Google تحي الذكرى السنوية الـ 971 لميلاد عمر الخيام

ورباعيات الخيام هي مقطوعة شعرية بالفارسية، تتكون من أربعة أبيات، يكون الشطر الثالث فيها مطلقا بينما الثلاثة الأخرى مقيدة، وكان عمر الخيام في أوقات فراغه يتغنى برباعياته، وقد نشرها من سمعها من أصدقائه، وبعد عدة ترجمات.

من هى زوجة عمر الخيام؟

يحتفل محرك البحث العالمي غوغل بذكرى ميلاد عمر الخيام الذي يصادف مثل هذا اليوم الـ 18 من مايو لعام 1048.
عمر الخيام هو العالم والفيلسوف والشاعر الفارسي غياث الدين أبو الفتوح عمر بن إبراهيم الخيام، والذي يعود لأصول عربية، وقد ولد في مدية نيسابور في خرسان في إيران عام مابين عامي 1038 و 1048 حيث لم يعرف سنة ميلاده تحديداً، وتوفي في الرابع من ديسمبر لعام 1131 في نيشابور في إيران.

تخصص عمر الخيام

وقد تخصص عمر الخيام في الرياضيات والفلك واللغة والفقه والتاريخ، وله عدة كتب من أشهرها رباعيات عمر الخيام,
ويعتبر أول من اخترع طريقة حساب المثلثات ومعادلات جبرية من الدرجة الثالثة بواسطة المخروط، واشتغل في تحديد التقويم السنوي للسلطان ملكشاه، والذي صار التقويم الفارسي المتبع لحتى وقتنا الحاضر.
أما الحديث عن رباعيات عمر الخيام، فهي مقطوعة شعرية فارسية تتكون من أربع أبيات يكون فيها الجزء الثالث مطلقاً فيما الثلاثة الأخرى مقيدة، وتم ترجمتها لعدة لغات.

رباعيات عمر الخيام

يقول عمر الخيام:
أفنيتُ عمري في اكتناه القضـاء
وكشف ما يحجبـه في الخـفاء
فلم أجـد أسـراره وانقضـى
عمري وأحسست دبيب الفـناء
ويقول في رباعياته:
لبستُ ثوب العمر لـم أُسْتَشَـرْ
وحرت فيه بيـن شتّـى الفكـر
وسوف أنضو الثوب عني ولـم
أدركْ لمـاذا جئـتُ أيـن المقـر
لـم يبرح الداء فؤادي العليـل
ولـم أنل قصدي وحان الرحيـل
وفـات عمـري وأنا جاهـل
كتاب هذا العمر حسم الـفصول
تناثرت أيّـام هـذا العـمر
تناثـر الأوراق حول الشـجر
فانعم من الدنيـا بلذّاتـهـا
من قبل أن تسقيك كفّ القدر
أطْفِئْ لظى القلب ببرد الشراب
فإنمـا الأيام مثــل السحاب
وفي موضع آخر يتدارك نفسه فيقول:
يا عالم الأسرار علـم اليقين
يا كاشف الضرّ عن البائـسين
يا قابـل الأعذار فئنــا إلى
ظلّك فاقبـل توبـة التائبيـن
صاحب من الناس كبار العقول
واترك الجهال أهل الفضول
واشرب نقيع السمِّ من عاقلِ
واسكب على الأرض دواء الجَهول
إن لم اكن اخلصت في طاعتك
فإني اطمع في رحمتك
وإنما يشفع لي أنني
قد عشت لا اشرك في وحدتك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *