المنشطات تُهدد حياة الرياضيين وعقابها يصل لـ6 سنوات

tasbih anaآخر تحديث : السبت 11 مايو 2019 - 2:53 صباحًا
المنشطات تُهدد حياة الرياضيين وعقابها يصل لـ6 سنوات

المواطن – محمد سمعه

كشف أحمد الأمير، الخبير القانوني في اللوائح القانونية الرياضية، عن أنواع المواد المحظورة في المنشطات، وذلك بعد قضية اللاعب فهد المولد نجم نادي الاتحاد عقب سقوطه في اختبار فحص المنشطات.

وكتب أحمد الأمير مجموعة من التغريدات عبر حسابه الرسمي في تويتر قائلًا: تُقسم المواد المحظورة في قائمة الوادا إلى ثلاثة أقسام أساسية وهي “مواد محظورة داخل وخارج المنافسة، مواد محظورة داخل المنافسة فقط، ومواد محظورة في رياضات معينة”.

وأضاف الأمير: القسم الثاني هو المهم حاليًّا وهو المواد المحظورة داخل المنافسة فقط.

عقوبات مجموعها ست سنوات:

وتابع الأمير: المواد المحظورة داخل المنافسة فقط تُقسم إلى عدة أقسام منها المُنبهات وتنقسم المنبهات كذلك إلى قسمين وهما مواد محظورة غير محددة وعقوبتها الإيقاف 4 سنوات، ومواد محظورة محددة عقوبتها الإيقاف لسنتين.

واختتم أحمد الأمير تغريداته قائلًا: متى ما أثبت الرياضي أن المادة المحظورة التي دخلت إلى جسمه دون إهمال أو تقصير منه فإن ذلك من شأنه أن يُخفف العقوبة إلى نصف المدة وفي حالة محددة تُخفّض مدة العقوبة إلى ربع المدة.

أخطر أنواع المنشطات:

وتُعد مادة AMPHETAMINE واحدة من أخطر المواد المنشطة والتي تُعاقب من يتناولها بالإيقاف في حال كانت نتيجة العينة إيجابية، حيث يُستخدم هذا المنشط في الأساسي لعلاج مشكلة نقص التركيز والانتباه.

ويذكر أن مادة AMPHETAMINE كانت تسببت في إيقاف اللاعب شايع شراحيلي لاعب القادسية لمدة عام بقرار من اللجنة السعودية للرقابة على المنشطات.

ِشارك  على الفيس  بوك
ِشارك  على جوجل  بلس
ِشارك  على تويتر
ِشارك على تليجرام

“> المزيد من الاخبار المتعلقة :

رابط مختصر
2019-05-11 2019-05-11
tasbih ana